مصري ينتحر لسبب لا يخطر بآل أحد

الإثنين 3 فبراير 2020
أخر تحديث : الإثنين 3 فبراير 2020 - 2:50 مساءً
مصري ينتحر لسبب لا يخطر بآل أحد




أقدم شاب صغير في مقتبل العمر مصري في منتصف الاتفاق المكتوب الـ4 من السن، على الانتحار، بإلقاء ذاته من الطابق الـ11، ليسقط جُسمان هامدة غارقة في الدماء، حتى الآن معاناته المستدامة مع أصوات أولاد جاره المؤذية والمقلقة.

وورد إخطار لأجهزة الأمن بداخل منطقة المنتزه من داخل محافظة الإسكندرية يفيد بتداعي شاب صغير في مقتبل العمر من عمارة يسكنها، لينتقل رجال الأمن والبحث الجنائي لمكان الحادثة، لاتخاذ الأعمال الضرورية وفق ما أوردت وكالة إرم.

واتضح عقب فعل التحقيقات الأولية، أن الشاب المنتحر تتم مرارا مع جاره، الذي يعمل مهندسا ويصل من السن أربعين عاما، بخصوص معاناته من أصوات أولاد الجار وشعوره بالضيق منذ هذا.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة parscreative الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.